الرئيسية » مدونة بوابة التسهيلات » مصادر لتمويل المشاريع
تمويل

مصادر لتمويل المشاريع

رأس المال الاستثماري

يعد التمويل برؤوس المال الاستثمارية (venture capital) مثالياً للشركات الناشئة العاملة في مجال التكنولوجيا، والتي تتمتع بفرص كبيرة للنمو.

يستثمر أصحاب رأس المال الاستثماري في شركتك الناشئة مقابل الحصول على حصة من أسهم الشركة، لذلك سيكون عليك أن تتخلى عن جزء من ملكية الشركة لصالح أطراف خارجية. كما يتوقع أصحاب رأس المال الاستثماري عائدًا كبيرًا على الاستثمار ونموًّا سريعًا.

من فوائد هذا النوع من التمويل أنّ أصحاب رؤوس المال الاستثمارية عادة ما يتمتعون بخبرة كبيرة في الأعمال، وسَيقدمون لك المساعدة عبر التدريب والتوجيه، والعلاقات العامة، وهي أمور مهمة لنجاح مشروعك.

كقاعدة عامة، يُوصى بتجنب رؤوس المال الاستثمارية في المراحل الأولى من المشروع؛ ويُفضل أن تتجنبه ما لم تكن بحاجة إلى رأس مال كبير. لأنّ المستثمرين سيأخذون حصة من أسهم الشركة، وهذا سيؤدي إلى إضعاف تحكّمك بالشركة.

مسرّعات المشاريع

حاضنات أو مسرّعات المشاريع (Business incubators/accelerators) يمكن أن تكون شركات، أو جامعات، أو مؤسسات، أو منظمات ترغب في تزويدك بالموارد لبدء مشروعك. تشمل هذه الموارد المساحات المكتبية، أو المختبرات، أو التسويق، أو الاستشارات، أو المال، أو أيّ شيء آخر قد تحتاجه. في المقابل، تطلب المسرّعات عادةً حصة من الأسهم في الشركة.

تركز حاضنات الأعمال (أو “المسرعات”) بشكل عام على قطاع التكنولوجيا المتقدمة، حيث توفّر الدعم للشركات الناشئة في مختلف مراحل التطوير. لكن قد تجد حاضنات محلية يمكن أن تحتضن مشاريع في مجالات أخرى، مثل خلق فرص العمل، والثقافة، والخدمات.

هناك عدة حاضنات أعمال في العالم العربي، منها مثلا BIAC (السعودية) وبرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية (السعودية) و”دير إنك” Dare Inc (المغرب) و نهضة المحروسة (مصر) وحاضنة أعمال الجامعة الأمريكية بالقاهرة AUC VLab (مصر).

المنح والإعانات الحكومية

تعد البرامج الحكومية التي توفر رؤوس المال للمواطنين لبدء مشاريعهم الخاصة وسيلة ممتازة لتمويل مشروعك. يتعين عليك تقديم خطة يمكن قبولها من قبل لجنة المنح. وبمجرد أن يتم التدقيق في خطتك والموافقة عليها، سيتم تزويدك بالأموال اللازمة لبدء عملك.

الحصول على المنح الحكومية يمكن أن يكون صعبا. فهناك الكثير من التصلّب والبيروقراطية الإدارية، كما ستجد على الأرجح منافسة شديدة، كما أنّ معايير التقدم للمنح تكون صارمة للغاية. مثلًا، قد تشترط المؤسسة المانحة أن توفر 50% مثلا من التكلفة الإجمالية.

الاقتراض

القروض المصرفية هي إحدى مصادر التمويل الأكثر استخدامًا من قبل الشركات الصغيرة والمتوسط.

بشكل عام، يجب أن تعلم أنّ الأبناك تبحث عن شركات لها سجل وخبرة وسُمعة. وفكرتك مهما كانت جيدة فقد لا تكون كافية؛ لذلك يجب أن تدعم فكرتك بخطة أعمال متماسكة وصلبة.

كانت هذه تسعة مصادر ممكنة لتمويل مشروعك. الخيار الأفضل هو بلا شك التمويل الذاتي، لكن في معظم الحالات لا يملك رواد الأعمال المدخرات الكافية لتمويل مشاريعهم. لذا ادرس هذه الخيارات، وابحث عن التمويل من المصادر التي تناسبك، ومن الأفضل أن تنوّع مصادر التمويل قدر الإمكان.

هناك شيء آخر لا يقل أهمية عن جمع الأموال، وهو كيفية إنفاقها وتدبيرها، فيمكن أن تنجح في إيجاد مصادر التمويل الكافية لمشروعك، ومع ذلك تفشل في حال لم تعرف كيف تدير تلك الأموال، وقد ينجح شخص آخر بنصف ما تملكه إن كان يعرف كيف يدير أموال الشركة. لذلك حاول أن تُرشِّد نفقات الشركة، خصوصًا في البداية حيث تكون السيولة المالية شحيحة.

لحسن الحظ أنّ التكنولوجيا الحديثة تساعد على ذلك إن عرفت كيف تسخِّرها بذكاء لإنجاح شركتك. مثلا، من الأمور التي ستكلفك الكثير من الأموال في البداية هي توظيف أشخاص في الشركة، خصوصًا في مرحلة النمو. وهذا قد يكلفك الكثير من الأموال، أحد الخيارات المثالية في هذه الحالة هو التوظيف عن بعد. يمكنك توظيف مستقلين عبر شبكة الإنترنت، هذا الخيار مثالي، لأنه سيخفض التكاليف بشكل ملحوظ، فلن تكون مضطرًّا لتعيين موظفين بشكل دائم، وتوفير مكتب ومقر عمل وغيرها من المصاريف، كما أن ذلك سيحل لك مشكلة الكفاءات، خصوصًا إن كانت شركتك تعمل في مجال تقني يحتاج إلى كفاءات غير موجودة في منطقة عملك، أفضل مكان للعثور على المستقلين لتنفيذ مهامك المختلفة وبأسعار معقولة هي منصة مستقل.

*المصدر: موقع خمسات

عن الكاتب

Figate

إضافة تعليق

Click here to post a comment

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: