الرئيسية » مدونة بوابة التسهيلات » ما هو التمويل المسؤول؟
تمويل

ما هو التمويل المسؤول؟

أصدرت مؤسسة النقد العربي السعودي مبادئ التمويل المسؤول الخاص بالأفراد الذي يهدف إلى تشجيع التمويل المسؤول الذي يلبي الاحتياجات الفعلية للعملاء خصوصاً تلك المتعلقة بالحصول على المساكن والأصول بدلاً من الأغراض الاستهلاكية ، كما تهدف هذه المبادىء إلى تعزيز الشمول المالي من خلال توفير التمويل المناسب لجميع فئات المجتمع ومراعاة نسب التحمل ضمن نطاق يمكن للعميل تحمله مما يساهم في ضمان العدالة والتنافسية بين الممولين من جهة ويحافظ على فاعلية الإجراءات والآليات المتبعة من قبلهم وضمان كفاءتها من جهة أخرى.

يعاني بعض الناس وفي ظل ظروفهم الاقتصادية الصعبة من الاندفاع للبحث عن جهات إقراضية وتمويلية تساعدهم في الخروج من بعض الأزمات المالية التي هم فيها، وفي السابق كانت هناك بعض الثغرات وعدم وضوح في بعض الأنظمة وضعف في الشفافية والتي كانت تساعد أمثال هؤلاء في الحصول على المزيد من القروض والتي قد لايستطيعون سدادها مما قد يوقعهم في المزيد من المشاكل المالية والخلافات مع الجهات التمويلية.

آلية التمويل هذه والتي تتبع مبادىء (التمويل المسؤول) تتضمن أدوات قياس مهمة للعميل ولجهة التمويل ومن ذلك قدرة العميل على الاقتراض والوفاء بالتمويل والأقساط في مواعيد استحقاقها وهذا الأمر يتطلب من جهة التمويل دراسة الوضع المالي والائتماني للعميل ومعرفة احتياجاته الحقيقية وظروفه العامة والتزاماته الخاصة بما في ذلك مصاريفه المتعلقة بالتعليم أو العلاج أو السكن أو النقل والمواصلات أو غيرها من الالتزامات المالية الأخرى والتي ستساعد الجهة الممولة في تحديد قيمة التمويل والأقساط الشهرية ونسب التحمل وقدرة العميل الإئتمانية، فكلما كان سجل العميل الإئتماني جيداً كانت قيمة التمويل الممكنة والشروط المرتبطة بها أفضل.

مبادئ التمويل المسؤول

بحسب المبادئ يعد التمويل ممكنا على ضوء تلك المعايير إذا كان إجمالي الالتزامات الائتمانية الشهرية للعميل بعد منح التمويل أقل من صافي الدخل الشهري المتاح للعميل، وبما لا يتعارض مع نسبة التحمل الواردة في المبادئ.

وحددت “ساما” المصاريف الأساسية لفئات العملاء المختلفة ضمن تصنيفات شملت: مصاريف الأغذية المرتبطة بعدد الأفراد المعالين، ومصاريف السكن “الإيجار”، وأجور العمالة المنزلية، التعليم، الرعاية الصحية، النقل والاتصالات، مصاريف التأمين للفرد ومن يعولهم إلى جانب أي تكاليف أو مصاريف مستقبلية متوقعة.

وتحت بند المبادئ الكمية للتمويل المسؤول، تنفرد المبادئ بتوضيح شروط احتساب الالتزامات الشهرية للعميل والواجب على الممول الالتزام بها ومن بينها أن تشمل جميع الالتزامات الائتمانية تجاه الممولين ومؤسسات الإقراض الحكومية المتخصصة وأي التزامات ائتمانية أخرى، بما في ذلك القروض من جهة العمل أو الأصدقاء والأقارب وغيرها من التمويل الأخرى.

كما يلتزم الممول أن يراعي قبل منح التمويل ذي كلفة الأجل المتغيرة، إضافة هامش افتراضي على كلفة الأجل عند احتساب الالتزامات الشهرية لهذا التمويل، وذلك لمواجهة مخاطر التغير في كلفة الأجل، في الوقت الذي سيكون فيه الممول بعد منح التمويل مسؤولا عن تجاوز نسبة تحمل الالتزامات الائتمانية للعميل عن الحد المسموح به بموجب هذه المبادئ إذا كان ذلك التجاوز نتيجة لتغير كلفة الأجل.

أهداف مبادئ التمويل المسؤول:

1. تشجيع التمويل المسؤول الذي يلبي الاحتياجات الفعلية للعملاء.

2. تعزيز الشمول المالي من خلال توفير التمويل المناسب لجميع فئات المجتمع.

3. مراعاة نسب التحمل ضمن نطاق يمكن للعميل تحمله.

4. ضمان العدالة والتنافسية بين الممولين بما يحافظ على فاعلية الإجراءات وضمان كفائتها

ولذلك جاءت هذه المبادىء للمحافظة على حقوق المتعاملين والممولين والعملاء إضافة إلى تحديد المسؤوليات والالتزامات والواجبات المتعلقة بجميع الأطراف وتحديد التمويل المسؤول والذي يلبي الاحتياج الفعلي والمتركز في الأصول وليس المواد الاستهلاكية.

عن الكاتب

Figate

إضافة تعليق

Click here to post a comment

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: